محامي

محامي الإصابات الشخصية : مهامه وفقًا للقانون السعودي

كل ما تود معرفته عن محامي الإصابات الشخصية

إذا وجد اليوم الذي تتعرضون فيه إلى أية إصابات نتجت عن حوادث، أو مشكلات في العمل، أو أخطاء طبية أو غير ذلك من أسباب ينتج عنها حصول إصابة شخصية خطيرة فإنه الوقت الذي لا بد فيه من  التعاقد مع محامي الإصابات الشخصية لكي يعود الحق لصاحبه.

فمن هو إذًا محامي الإصابات الشخصية؟ وكيف يقوم بإتمام أعماله؟ وما هي مهامه التي يتخذها في هذا الشأن؟

 

ما هي قضايا التعويضات

 

تعرف قضايا التعويض بأنها فرع من فروع القانون المدني الذي يختص في النظر بالقضايا التي ترفع من الأفراد الذين وقع عليهم أية ضرر من  الأشخاص الاعتباريين مثل الشركات، أو من خلال أشخاص حقيقين. 

إذ يكون قدر التعويض موافقًا لقدر الضرر الذي أصيب به الفرد الذي المضرر. ولذلك فإن الأضرار مثل حوادث السير بكافة أشكالها سواء أكانت بريًا أو بحريًا أو جويًا وأيضًا التعويضات الأخرى مثل تأخيرات البناء، وأيضًا فسخ العقود يلتزم فيها الطرف صاحب الضرر من تقديم التعويض المتفق عليه، أو الذي تقدره المحكمة بحيث يكون مساويًا لقدر الضرر.

 

أنواع قضايا التعويضات

 

  • الشروط الجزائية: وهي الاتفاقات التي توقع بين طرفين بحيث يلزم كل واحد منهما بأن يوفي المتطلبات التي طلبت منه، وعلى الطرف الغير ملتزم سداد قدر من المال كحق تعويض للطرف الآخر.
  • التعويضات القانونية المالية: وهي تعويضات سنت مقدارها القانون المدني، إذ يلزم الطرف الغير ملتزم بتسديد العقود المالية للطرف الآخر فمن حق الأخير أن يطلب بتعويض مالي وقدره 4% على العقود المدنية، و 5% على العقود التجارية.
  • التعويضات العمالية: وهي التي تتعلق بالعمل حيث أنه يلزم صاحب العمل في حين طلبه موظفيه العمل في أيام الراحة الرسمية من أن يعوضهم عن هذا اليوم بمثل أجرهم.

 

محامي الإصابات الشخصية

 

يتفرع في المحاماة مجموعة من الأقسام الأخرى المختلفة التي من خلالها يتخصص طلاب القانون، أو الشريعة حتى يتثنى لهم العمل في مجال المحاماة بعد التخرج. ومن بين تلك الأقسام قسم القانون المدني الذي يتخرج منه محامي الإصابات الشخصية. حيث أن تلك القضايا تعد منظمة من قبل الجهات القضائية المدنية التي تنظر فيها الدوائر المحلية المنتشرة على أرجاء البلاد.

والحاجة للتعامل مع هذا المحامي يوفر العديد من الخطوات القانونية التي من خلالها تطول القضية في أدراج المحاكم. ولأن الغرض من التواصل مع محامي الإصابات الشخصية هو التوصل إلى الحق لصاحبه كان لا بد من التعرف على مهام المحامي.

 

مهام محامي الإصابات الشخصية

 

  • تبدأ هذه المهام بجلب التعويض مكان الضرر الذي تعرض له موكله.
  • فقد يكون جلب الحق من صاحب العمل في صورة الشركة، أو يكون من طبيب أدى عملية وأصاب المريض.
  • أو يكون العوض ليس لسبب جسدي، بل لسبب نفسي تعرض له الموكل من صاحب العمل، أو من أية شخص آخر.
  • يطلب المحامي من موكله بعض الأدلة التي تثبت تعرضه لإصابة من قبل الطرف الذي يدعى عليه بذلك، تلك الأوراق تعد مستندًا رسميًا يستند عليه محامي الإصابات الشخصية أمام المحكمة لجلب التعويض المناسب.
  • يتوكل المحامي بعد ذلك من اتخاذ الإجراء القانوني المناسب الذي من خلاله يضع موكله في صورة تستحق الحكم لها من قبل القضاء، ونيل التعويض الأنسب أمام الإصابة الجسدية، أو النفسية التي تعرض لها.

 

محامي الإصابات الشخصية الأفضل

 

تعد قضايا الأحوال الشخصية من القضايا القانونية التي يواجه فيها المحامي مجموعة من الصعوبات، إلا أن المحامي المتمرس على مثل تلك القضايا بإمكانه أن يترافع فيها ويغدو بالحكم في القضية لصالح موكله.

ومن هنا كان اختيار المحامي الأفضل يعتمد على مجموعة من المهارات التي لا بد أن تتوفر فيها كي يكون الشخص المناسب لإتمام هذه المهمة ومنها:

 

  • له خبرة فعلية طويلة المدى في ممارسة القضايا التي تتعلق بقضايا الأحوال الشخصية.
  • له خبرة شخصية في التعامل مع تفاصيل دقيقة في القضايا المدنية، إذ أنها ترتبط بصورة كبيرة بقضايا الأحوال الشخصية.
  • لديه قوة لغوية، وفصاحة، وحنكة في التعامل مع صياغات القضايا حتى يتمكن محامي الإصابات الشخصية من خلالها النقض، والنظر في القضايا بصورة ترجح كفة الحكم له.
  • لا بد أن يتمتع المحامي من خبرة في التعامل مع القضايا الأخرى المختلفة في القانون المدني إذ أنه من خلالها يكون ذا كفاءة تسمح لها في التعامل مع الأنواع المتخصصة في قضايا الإصابات.
  • لا بد أيضًا أن يكون على اطلاع مميز لباقي أنواع القانون من القانون الجنائي، وغيره إذ أن قضايا التعويض يكون لها ظهير جنائي في بعض الأحيان.
  • لذا لزم من اختيار المحامي المطلع الذي يمكنه التعامل بصورة قانونية صحيحة، ويمكنه العمل والالتزام باستراتيجية متوافقة لغرض واحد ألا وهو الوصول لتعويض مناسب لموكله من الشخص الذي عرض به الإصابة.

 

محامي الإصابات الشخصية

طلب التعويض

 

وفرت الحكومة السعودية متمثلة في وزارة العدل منصة إلكترونية تختص في تسهيل رفع الدعاوى وهي منصة ناجز إذ أنها توفر خدمة رفع الدعاوى، والتي من بينها طلبات التعويض.

 

بوابة ناجز

 

  • توفر ناجز خدمات متنوعة من بينها  إمكانية تقديم طلبات التعويض عن الأضرار بواسطة المدعي أو وكيله.
  • إذ يمكن تقديم الطلبات التعويضية عن الأضرار التي تنشأ عن الأحكام القضائية، والقضايا الكيدية، ومصروفات الدعاوي، وغير ذلك الكثير.
  • تحتاج الخدمة إلى توكيل محامي الإصابات الشخصية أو التقديم بهذه المستندات مباشرة من خلال ناجز ( بيانات القضية: تاريخها، ورقمها، والمحكمة التي حكمت به، ودائرة المحكمة)
  • كما يلزم التزويد ببيانات الدعوى، من موضوعها الأصلي، وإعطاء تفصيل شامل عن الضرر الذي وقع عليك.

 

كيف ترفع قضية تعويض من خلال بوابة ناجز

 

  • تبدأ الخطوة الأولى بالدخول إلى موقع بوابة ناجز ثم الدخول لقسم التقديم على صحيفة الدعوى.
  • ثانيًا تقوم بإدخال مجموعة من البيانات المهمة مثل بيانات الشخص المقدم للطلب وهو محامي الإصابات الشخصية، ومن ثم يستكمل تقديم بيانات المدعي، والمدعي عليهم بصورة صحيحة خالية من الأخطاء.
  • بعد استكمال ملئ بيانات الدعوى، وإرفاق كافة المستندات المطلوبة من: (معلومات القضية، ومعلومات المدعي عليهم، والمدعين) تأتي الخطوة الأخيرة وهي تقديم طلب التعويض من خلال ناجز.
  • لكن قبل التقديم بالطلب عليك أولا التأكد من سلامة البيانات التي أدخلت، ومراجعتها أكثر من مرة للتأكد من خلوها من أية معلومات خاطئة، وللتأكد من استكمال كافة البيانات، والأوراق التي رفعت أثناء التقديم.
  • بعد تقديم الطلب تقوم المحكمة التابعة لها المدعي من النظر في الأوراق التي قدمت، والتحقق من صحتها، وسلامتها إلى أن تنتهي المراجعة ومن ثم يوافى مقدم الطلب برسالة على هاتفه تخبره بذلك.
  • إضافة إلى أن ناجز توفر خدمة الاستعلام من خلال صفحة المستفيد بخدمات ناجز التي تقدمها البوابة للمسجل بها.

 

في الختام

 

قضايا التعويض تدخل في كثير من الجوانب التي ترتبط بشكل مباشر بحياتنا اليومية. ولهذا كان التعويض حقًا يلزم الأطراف الغير ملتزمة بالالتزام بالأمور التي يطلب منهم القيام بها. ومع ذلك فإن المماطلة و عدم الالتزام بالتسديد قد تكون قبلة يسلكها الشخص الغير ملتزم، فلا تترد حينها من التواصل مع محامي الإصابات الشخصية لنيل التعويض.

 

اقرأ عن: أنواع المحامين