محامي

رد الدعوى في النظام السعودي تابع مع موقع محامي السعودية

رد الدعوى في النظام السعودي أي عدم قبولها في المحكمة من قبل القاضي، ويرجع ذلك إلي العديد من الأسباب. 

فتعتبر الدعوى القضائية من أفضل الطرق القانونية الصحيحة المتبعة لحماية حقوق سكان المملكة عند تعرضهم لأي شكل من أشكال الظلم، ولكن هذا يتم من خلال إتباع مجموعة من الخطوات القانونية المعنية من أجل تحقيق العدالة المطلوبة. 

لذلك تابع مع موقع محامي السعودية لمعرفة أهم الاستشارات القانونية حتى تستطيع تقديم الدعوى تبعا للأصول القانونية. 

رد الدعوى للمدعي

الدعوى القضائية تعتبر الطريقة القانونية المتبعة لحماية جميع حقوق الأشخاص، في حالة تعرضهم لأي مشكلة قانونية، ولكن لرفع الدعوى وحفظ حقوقك، يجب عليك إتباع بعض الطرق القانونية المعينة التي تم تحديدها من قبل القانون حتى يتم قبول الدعوى بالكامل، وذلك لأن ارتكاب اي خطأ أو مشكلة أو تجاوز في الأصول القانونية سوف يتسبب في عدم النظر في القضية، مما يسبب ضياع حقك بالكامل. 

رد الدعوى في النظام السعودي

رد الدعوى في النظام السعودي تعني إلغاء الدعوى أو إبطالها، فعندما يعجز المدعي عن إثبات الدعوى الخاص به أو عدم قدرته لجمع الأدلة الكافية التي يحتاجها لرفع دعوى قانونية، وفق القانون السعودي يتم إبطال هذه الدعوى. 

فتعتبر رد العودي في النظام السعودي طريقة من الطرق السليمة المتبعة وفق القانون السعودي، التي تتم عندما يتعرض المدعي للظلم. 

وفي الواقع عند رفع الدعوى القضائية يجب أن يكتمل بها مجموعة من الشروط، حتى لا يتم رفضها، فالدعوى تمر بعدد من المراحل المختلفة لذلك يجب أن يتوافر بها كافة الشروط المطلوبة، حتى يسكبها المدعي وتنجح القضية، وتتمثل هذه الشروط في:- 

  • أن تتوافق القضية المطروحة مع اختصاص المحكمة، بمعنى أوضح أن تكون القضية تتناسب مع اختصاصات المحكمة حتى يتم النظر بها ورد لك جميع حقوقك. 
  • وايضا من شروط قبول الدعوى وفق النظام السعودي أن تكون هذه الدعوى المقدمة ليست دعوى كينية أو صورية. 
  • أن تكون الدعوى المقدمة تحتوي على جميع الأدلة الكافية التي تثبت حق المدعي وتحتوي على خصومة حقيقية بين المدعي والمدعى عليه. 
  • على القاضي التأكد من أن المدعي هو الذي يطالب بالحق، والطرف الثاني هو صاحب صفة.

عدم توافر أي من هذه الحالات يتم رد الدعوى في النظام السعودي، لذلك يجب عليك عند التعرض لأي مشكلة قانونية وتريد إثبات حقك، عليك الإستعانة بموقع محامي السعودية للحصول على أفضل الإستشارات القانونية وحتى لا يتم رفض الدعوي بإي شكل. 

ما هي أهم الحالات التي يتم فيها رد الدعوى في النظام السعودي؟

  • عدم استطاعة من إثبات قضيته .
  • وجود بعض التناقضات بين موضوع الدعوى والطلبات المقدمة.
  • وجود خلل فالدعوى المقدمة بين  محتوى و مضمون الدعوى و بين الطلبات المُقدمة من قبل الشخص المدعي.

هناك فروق بين رد الدعوى ورفض الدعوى فما هي ؟

  • إن رد الدعوى في النظام السعودي عدم أحقية المُدعي لما تم الادعاء إليه. 
  •  أما عن رفض القضية اخفاء سلوك قانوني حقيقي لتبديله بسلوك قانوني وهمي أي كيدية  الدعوى، رفض الدعوى أيضاً إذا لم يستطيع المدعي إثبات دعوته أو افتقارها لبعض الادلة.

استشارة محامي

ما هي شروط تقديم الاعتراض على حكم رد الدعوى في النظام السعودي ؟

تحديد التاريخ الذي يصدر في الحكم المعترض عليه،تقديم الاعتراض خلال مدة محددة تكون ثلاثون يوماً. 

يوضح القاضي سبب الاعتراض وأسباب صدوره وهوا أن يكون مبني على شيء غير مطروح ضمن القضية أو مبني على أسس غير نظامية. 

وللمدعي الحق الكامل في الرد والدفاع عن نفسه وعند الانتهاء من كتابة الاعتراضات وتنظيمها لابد من تقديمها لنفس المحكمة في الفترة المحددة التي سبق وتم الإشارة إليها ليتم تسجيلها كاتب السجل ليقوم بتسليمها إلى قاضي الدائرة المختص. 

كما يجب أن يذكر في الأمر ما إذا كان المدعي قد مُنح حقه الكامل في المطالبة أو ما إذا كان المدعى عليه قد مُنح حقه الكامل في الرد والدفاع.

هناك أسباب شكلية و أسباب موضوعية رد الدعوى في النظام السعودي، هل ترغب في معرفة ما هي؟ 

وفق القانون السعودي هناك مجموعة من الأسباب الموضوعية والشكلية، التي يجب أن تتوافر في الدعوى وفق النظام السعودي، وإلا تم رفضها، لذلك تابع معنا فريق عمل موقع محامي السعودية لمعرفة أهم الأسباب التي تسبب رد الدعوى،والتي تتمثل في:-  

الأسباب الشكلية لرد الدعوى في النظام السعودي

رد الدعوى في النظام السعودي شكلا يعني هذا أنه تم عدم قبول الدعوى بسبب يتعلق بالإجراءات المتبعة وليس له أي صلة بموضوع الدعوى، ومن الأسباب الشكلية:- 

  • يتم رد الدعوى في حالة تم تقديمها من قبل شخص ليس لديه أي صفة في الإدعاء أو الخصومة.
  • افتقار المحكمة للاختصاص القضائي في القضية المعروضة ،فبالتالي تقع القضية ضمن اختصاصات محكمة.
  • من الاسباب التي يتم رد الدعوى شكلا هو بطلان صحيفة الدعوى أو بطلان موعد أو طعن في شهادة شاهد، وذلك يتم لأنه تم سماع  الشهادة بدون حضور المدعي. 

الأسباب الموضوعية لرد الدعوى في النظام السعودي

عدم استطاعة المدعي في إثبات الدعوة التي قام بتقديمها، وجود بعض التناقض في موضوع الدعوى.

متى يحق لأيّ من الخصوم أن يلتمس إعادة النظر في الأحكام النهائية؟

يحق لأيّ من الخصوم أن يلتمس إعادة النظر في الأحكام النهائية في الحالات التالية:

أ – إذا كان الحكم قد يبني على أوراق ظهر بعد الحكم تزويرها، أو بُنِيَ على شهادة قضي – من الجهة المختصة بعد الحكم – بأنها شهادة زور.

ب- إذا حصل الملتمس بعد الحكم على أوراق قاطعة في الدعوى كان قد تعذر عليه إبرازها قبل الحكم.

ج – إذا وقع من الخصم غش من شأنه التأثير في الحكم.

د – إذا قضى الحكم بشيء لم يطلبه الخصوم أو قضى بأكثر مما طلبوه.

هـ – إذا كان منطوق الحكم يناقض بعضه بعضاً.

و – إذا كان الحكم غيابياً.

ز – إذا صدر الحكم على من لم يكن ممثلًا تمثيلاً صحيحاً في الدعوى.

لمعرفة المزيد حول رد الدعوى في النظام السعودي يمكنك الان التواصل مع موقع محامي السعودية، ففريق العمل الخاص بينا لديهم الدراية القانونية الكاملة عن أحكام القانون السعودي في كافة أنواع القضايا، للرد على أي استفسارات أو أسئلة تخص رد الدعوى في النظام السعودي.